الحمل

علامات قرب الولادة في الشهر التاسع



تصاب المرأة بالقلق والخوف عند ظهور علامات قرب الولادة في الشهر التاسع وتلجأ إلى الطبيب المختص للتأكد من ميعاد الولادة الفعلي لتجنب حصول ضرر للأم والجنين في حال التغافل عن هذه العلامات و تخطي توقيت الولادة الصحيح لذلك سوف نقدم لكم أهم هذه الدلائل.

علامات قرب الولادة في الشهر التاسع

تظهر بعض الأعراض التي تؤكد للمرأة اقتراب موعد الولادة مثل

الإسهال

تكثر معاناة المرأة الحامل في أواخر الحمل واقتراب الولادة من حدوث الإسهال والدخول المتكرر إلى الحمام و إخراج براز لين، ويحدث ذلك نتيجة التغيرات الهرمونية التي تحدث للمرأة قرب الولادة.

زيادة الإفرازات المهبلية

ويرجع ذلك نتيجة دخول الإفرازات المخاطية السميكة الموجودة خارج الرحم لحماية الجنين من دخول البكتيريا إلى داخله قرب موعد المخاض مسبباً نزول الكثير من الإفرازات المهبلية وقد تكون وردية اللون نتيجة اختلاطها بالدم، وينتج ذلك عن تمزق الأوعية الدموية الدقيقة الموجودة بالرحم لذلك تعد من علامات قرب الولادة في الشهر التاسع.

نزول الطفل لأسفل البطن



وتشعر المرأة بالثقل في الأيام الأخيرة من الحمل مع إحساس نزول الجنين اسفل البطن واتخاذه موضع الولادة في الحوض وتسمى هذه الحالة Lightening، وهي نزول رأس الجنين اسفل الحوض في حالات الولادة الطبيعية و بدأ المخاض، وتصبح البطن أكثر بروزا وتصلباً، مع زيادة عدد مرات دخول الحمل بسبب زيادة الضغط على المثانة.

اتساع عنق الرحم

ويحدث ذلك قرب ميعاد الولادة كما يحدث له حالة من التمدد، ويصل مقدار ذلك الاتساع من 0-10 تبعاً لمستوى هرمون البروستاجلاندين الذي يتم إفرازه في الشهر التاسع مسبباً حدوث انفتاح في عنق الرحم.

التقلصات الشديدة

تبدأ معاناة الأم من حدوث تقلصات قوية في الرحم تقوم بتحريك الحنين واقترابه من قناة الولادة حتى تصل لحظة المخاض فنجد أن شدة هذه الانقباضات تزيد وتصبح منتظمة بواقع مرتين كل عشر دقائق حتى اللحظات الأخيرة تزيد حتى تصل إلى 5 انقباضات كل عشر دقائق والإحساس بألم شديد متقطع في أسفل الظهر.

نزول المخاض

وهو عبارة عن نزول السائل الأمنيوسي الموجود في الكيس المحيط بالجنين داخل رحم الأم، وينفجر هذا الكيس عند بدء المخاض وتنزل المياه من منطقة المهبل بشكل مفاجئ لا يمكن التحكم به وأثبتت بعض الدراسات أن 80% من النساء الحوامل تكون معرضة للولادة المفاجئة خلال 12 ساعة من نزول السائل الأمينوسي حتى بدون وجود آلام المخاض.

الإحساس بالتعب الزائد



تشعر المرأة بعد الراحة في أى وضع وعدم القدرة على النوم أو الحركة بشكل جيد مع الإحساس بثقل شديد في الجسم وخاصة البطن والإحساس بالتحجر، بالإضافة إلى العصبية الزائدة وعدم القدرة على التحمل والتقلبات المزاجية المستمرة الناتجة عن تغير الهرمونات.

سهولة التنفس

ويعني ذلك نزول الجنين إلى الأسفل واقترابه من قناة الولادة تاركاً بعض المساحة حول الحجاب الحاجز والقدرة على التنفس بشكل أسهل.

زيادة نشاط المرأة

فعندما تبدأ المرأة الحامل الدخول في الشهر التاسع ينتابها حالة من النشاط والتجهيز للولادة وتحضير احتياجات المولود، ويعد الأمر غريزة عند المرأة.

يجب على المرأة ملاحظة علامات قرب الولادة في الشهر التاسع ومراقبة الأعراض بشكل دقيق والذهاب إلى مركز الولادة فوراً في حال نزول السائل المحيط بالجنين و زيادة انقباضات الرحم بشكل كبير.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.