البشرة

هل الليزر يفتح منطقة البكينى



تتساءل بعض الفتيات والسيدات هل الليزر يفتح منطقة البكيني باعتباره أحد التقنيات الحديثة لعلاج العديد من مشاكل الجلد والبشرة والتفتيح أيضاً لذلك من خلال المقال سوف نتطرق الى فوائد الليزر وهل حقاً يعد تقنية ناجحة لذلك الغرض أم له أية مخاطر تمنع استخدامه.

هل الليزر يفتح منطقة البكيني ؟

يعد اسمرار منطقة البكيني من الأمور الشائعة بين السيدات نتيجة استخدام الشمع أو الكريمات لإزالة الشعر، السمنة ، أو التعرق المفرط ، مما يسبب تكوين مجموعات من الخلايا الصبغية التي تحتوي على الميلانين والتي تسبب تصبغًا داكنًا. لذلك من بين التقنيات الحديثة حاليا هو استخدام الليزر في تقليل تصبغ منطقة البكيني، حيث يركز شعاع الليزر عالي الطاقة على منطقة التصبغ والعمل عليها للتخلص من تلك التصبغات وتوحيد لون الجلد، والحصول على لون بشرة أفتح.

شاهدي أيضا  تجربتي مع النيلة الزرقاء للجسم

في بداية الأمر، كانت النساء ذوات البشرة الداكنة تتعرض للإصابة بالحروق ونقص التصبغ فيما يعرف بالبقع الضوئية عند استخدام تقنية الليزر، ولكن مع التطور في التقنيات الحديثة وخاصة مجال الليزر الذي تم إنشاؤه مع الجلد الغني بالميلانين حيث استخدام أشعة الليزر ذات الأطوال الموجية والنبضات الأطول وأجهزة التبريد الأكثر كفاءة ، أصبحت النتائج أفضل. لذلك، أثناء العلاج بالليزر لتبييض البشرة يتم استخدام جهاز محدد يعمل على إعدادات محددة يقوم بتوليد شعاع ليزر بطول موجي معين تمنعه من استهداف خلايا الجلد الغير مصطبغة بالميلانين (ASCLEPION Erbium Yag Laser).

لذلك عند التساؤل هل الليزر يفتح منطقة البكيني تأتي الإجابة بنعم، تستطيع أجهزة الليزر الحديثة تبييض الجلد عن طريق إجراء مباشر خاليًا من المضاعفات.

الفتوكات شاهدوا أيضا :-

تستطيع أشعة الليزر تفتيح منطقة البكيني عن طريق توجيها إلى المنطقة المراد تفتيحها، حيث يتم امتصاصها  في الماء والهيموجلوبين و الميلانين الموجود في طبقة الجلد.

ثم تتحول طاقة الليزر إلى حرارة تعمل على تدمير الميلانين الزائد والتخلص من البقع الداكنة ، بالإضافة إلى تقليص المسام المفتوحة في الجلد وتحسين حالة الجلد في منطقة العلاج بشكل عام. تتم جلسة ليزر التفتيح في غضون دقائق من توجيه شعاع الليزر على الجلد.

يعمل تطبيق الليزر أيضاً على إنتاج الكولاجين والإيلاستين الزائدين للتعامل مع الندبات والتجاعيد في منطقة البكيني إلى جانب تبييض خط البكيني. لذلك يصفه الأطباء المتخصصين بأنه  حل الكل في واحد للتخلص من جميع المشاكل الجلدية في تلك المنطقة.



كما يمكن إجراء التقشير بالليزر حيث إزالة طبقات الجلد الخارجية المصبوغة والمجعدة، والحصول على جلد صحي خالي من العيوب أو الندبات والتصبغات. يقلل التقشير بالليزر من الخطوط الدقيقة والغامقة، علاج فقدان لون البشرة، وتحفيز نمو الكولاجين.

ولكن يجب التنويه عن بعض الأعراض البسيطة بعد إجراء الجلسة مثل الألم، والاحمرار، وأحياناً حدوث تورم بسيط في المنطقة المعالجة. لذلك يجب استخدام الكمادات الباردة لتخفيف تلك الأعراض، مع الترطيب الدائم للمنطقة.

وبذلك نكون أجبنا عن سؤال هل الليزر يفتح منطقة البكيني، حيث يوفر العلاج بالليزر نتائج طويلة الأمد وتغير كبير وواضح في لون البشرة بعد إجراء عدة جلسات الليزر لتفتيح الجلد مع الحصول على بشرة صحية.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.