الرضاعة

تجارب المرضعات في إنقاص الوزن

كما تتمنى جميع السيدات أن تكون أم وأن لديها أطفال بصحة جيدة فإنها لا تتمنى أن يزيد وزنها عن الوزن الذي تفضل أن تكون عليها، وذلك بالتحديد ما يحدث في فترة الحمل حيث تكتسب الكثير من النساء وزن أكثر وقد يزداد ذلك الوزن أثناء فترة الرضاعة ومن ثم تبحث الكثير من السيدات عن الطرق والوسائل التي تساعدهم في خسارة الوزن الذي تم اكتسابه أثناء فترة الحمل، فيما يلي سوف نقدم تجارب بعض النساء لخسارة الوزن أثناء فترة الرضاعة بالإضافة إلى الدراسات التي تم القيام بها على خسارة الوزن أثناء الرضاعة.

التجربة الأولى

تذكر سيدة أنه كانت فكرة أنها ستفقد كل وزن الطفل الذي كان أثناء فترة الحمل من دون عناء وكان ذلك حافزا رئيسيا بالنسبة لها، لسوء الحظ اتضح أن ذلك ليس صحيح، فلقد أرضعت طفلي الأول رضاعة طبيعية لمدة عام ونصف، فقدت معظم الوزن الذي اكتسبته أثناء الحمل خلال الشهر الأول من الرضاعة، لكنني بدأت بعد ذلك في استعادة ماخسرته مجددا، فقد كانت التجربة نفسها تقريبا مع طفلي الثاني، الذي لا يزال يرضع منذ عام تقريبا، إن الاعتقاد السائد بأن المرأة يمكن أن تخسر وزنها بسهولة على الفور بفضل الرضاعة الطبيعية ليس هو الثابت بالنسبة لجميع النساء، فمن الناحية الفنية يتم حرق السعرات الحرارية عند الرضاعة من 300 إلى 500 سعر حراري في اليوم، لكن هذا لا يعني بالضرورة أن السيدة سوف تفقد الوزن فإن الأمر أكثر تعقيدا من ذلك الاعتقاد، فإنه لا يجب أن نأخذ أعداد السعرات الحرارية التي نخسرها في الحسبان.

شاهدي أيضا  تحليل حساسية اللبن عند الرضع

التجربة الثانية

تقول لورين أولوفسون أخصائية التغذية استشارية الرضاعة أن الإجهاد الناتج عن قلة النوم والعمل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع لرعاية الأطفال حديثي الولادة ذلك يزيد من مستويات الكورتيزول في الجسم، وقد ارتبطت مستويات الكورتيزول المرتفعة بزيادة الوزن عند السيدات اللاتي يقمن بالرضاعة الطبيعية،، شهدت أولوفسون مجموعة واسعة من الخبرات بين زبائنها الذين يرضعون أطفالهم رضاعة طبيعية، في حين يتعين على بعض النساء تناول المزيد من الطعام حتى لا يفقدن الكثير من الوزن، فإن بعض النساء يحتفظن بالوزن الزائد حتى يتوقفن عن الرضاعة بشكل تام، وبعد ذلك تفقد بعض النساء الوزن في البداية لكنهن يجدن أنفسهن يكتسبن الوزن مرة أخرى بعد بضعة أشهر من توقف الرضاعة.

التجربة الثالثة

تم عمل دراسة حول الرضاعة الطبيعية وتغيير الوزن عند مجموعة من السيدات لكن النتائج كانت غير حاسمة، حيث وجدت الدراسة أن مؤشر كتلة جسم الأم كان مؤشرا أكبر على ما إذا كانت ستفقد الوزن أثناء الرضاعة الطبيعية أم لا، حيث تميل السيدة النحيفة إلى فقدان الوزن بسهولة بينما تميل السيدة البدينة إلى الاحتفاظ بالوزن لفترة أطول، ومع ذلك فإنه تم عمل مراجعة تم الاستشهاد بها على نطاق واسع للبحث حول موضوع خسارة الوزن أثناء الرضاعة، لم تجد علاقة ذات دلالة على ذلك فإنه في الواقع لوحظ أن هناك عوامل أخرى مثل العمر والوزن المكتسب أثناء الحمل تحتاج إلى أخذها في الاعتبار في الدراسة التي تم القيام بها، ووجد الباحثون أن النتائج تتحدى الاعتقاد السائد بأن الرضاعة الطبيعية تساعد على فقدان الوزن بسهولة.

شاهدي أيضا  تجربتي في تكبير الثدي بعد الفطام

التجربة الرابعة

وهي دراسة تم القيام بها أن النساء اللواتي رضعن رضاعة طبيعية لأكثر من 12 أسبوعا بعد الولادة كان في المتوسط ​​قد فقدن وزن حوالي 3.4 كجم وذلك على عكس أولئك اللائي لم يرضعن رضاعة طبيعية، ظل هؤلاء الأمهات أيضا أخف وزنا بمقدار 2.6 كجم من أولئك الذين لم يرضعوا من الثدي لمدة تقل عن 12 أسبوع، يشير هذا إلى أن مدة الرضاعة الطبيعية يمكن أن تؤثر على مقدار الوزن الذي قد تفقده بعد الولادة، ومع ذلك لا تجد جميع الدراسات الرابط القوي على ذلك.

التجربة الخامسة

تحكي سيدة تجربتها وتقول مع طفلي الأول قرأت أنه يجب أن أنتظر حوالي 6 أسابيع أو شهرين قبل محاولة إنقاص الوزن، كانت هذه هي خطتي بعد ولادة ابني، لأن التأكد من قدرتي على إرضاعه كان أكثر أهمية بالنسبة لي من فقدان الوزن الذي اكتسبته أثناء فترة الحمل، خلال الشهر الأول فقد خسرت  حوالي 20 كجم من وزن الماء الذي كان مختزن في جسمي، لذلك لم أكن أود في أن أبدء اتبع نظام غذائي بشكل سريع حيث شعرت أن الوزن كان ينخفض ​​من تلقاء نفسه، بالإضافة إلى ذلك كنت أشعر بالجوع الشديد طوال الوقت، كنت مستيقظة طوال اليوم من أجل رعاية ابني والعناية به، كما كانت فكرة محاولة إنقاص الوزن فاشلة بشكل تام، بعد مرور خمسة أسابيع تقريبا توقف فقدان الوزن عندي، ولم تعجبني الطريقة التي اتبعتها من أجل خسارة الوزن والذي حدث أنني قد اكتسبت وزن أكثر، قررت البدء في محاولة إنقاص الوزن مع طفلي الثاني، حيث بدأت قبل ولادتي في منتصف الشهر الأخير من الحمل في اتباع نظام غذائي لخسارة الوزن.

شاهدي أيضا  فطام الطفل من الرضاعة الصناعية بعد السنتين

 

في النهاية فإن الذي يجب ذكره والتوصية به أن فكرة اتباع نظام غذائي شاق أثناء الرضاعة من أجل خسارة الوزن فإن ذلك قد يعود بنتيجة عكسية على الأم وقد يزيد وزنها بشكل أكثر من المتوقع، ولكن الفكرة الصحيحة والتي يوصي بها الكثير من الأطباء والتي ذكرتها العديد من الدراسات الطبية أيضا أنه يفضل اتباع نظام غذائي أثناء فترة الحمل لمنع اكتساب وزن أكثر فإن ذلك سوف يساعد السيدة في أنها تحافظ على وزنها حتى انتهاء فترة الحمل وعدم اكتساب وزن زيادة.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد
المصدر
https://www.todaysparent.com/baby/breastfeeding/does-breastfeeding-really-make-you-lose-weight/Losing the Baby Weight While Breastfeeding: My Experience

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.