الحمل

نزول إفرازات بنية قبل الدورة بأسبوع من علامات الحمل



تختلف علامات الحمل من امرأة إلى أخرى، وقد تظهر بعض الأعراض في وقت مبكر جدًا من الحمل، بينما قد لا تظهر أخرى إلا بعد أسابيع أو أشهر وقد يتسائل البعض عن تفسير نزول إفرازات بنية قبل الدورة بأسبوع، وهل يعد حدوث ذلك مؤشر لوجود حمل أم لا؟.

هل نزول إفرازات بنية قبل الدورة بأسبوع من علامات الحمل؟

الإجابة نعم، بالفعل قد تلاحظ المرأة  وجود الإفرازات بنية قبل موعد الدورة بأسبوع وهي من علامات الحمل، ويرجع ذلك إلى أن الإفرازات البنية قد تكون علامة على انغراس البويضة المخصبة في بطانة الرحم، وهو ما يحدث عادة بعد حوالي 10-14 يومًا من الحمل كما يمكن أن يكون انغراس البويضة مخفيًا، وقد لا يلاحظه بعض النساء، ومع ذلك قد تعاني بعض النساء من إفرازات بنية أو وردية أو خفيفة، بالإضافة إلى بعض الأعراض الأخرى التي تتمثل في (ألم أو وجع في البطن – ألم في الظهر أو الكتفين – إحساس بالتعب أو الضعف – غثيان أو تقيؤ – زيادة التبول) والتحقق لابد من إجراء اختبار الحمل.

شاهدي أيضا  أعراض الحمل خارج الرحم

علامً تشير الافرازات البنية قبل الدورة في حال التحقق من عدم وجود حمل ؟

قد تكون الإفرازات البنية قبل الدورة بأسبوع علامة على حالات أخرى، مثل:

  • اقتراب موعد الدورة الشهرية.
  • التهاب المهبل.
  • أمراض الجهاز التناسلي.
  • التوتر أو القلق.
  • رد فعل للجسم بعض الأدوية أو المكملات الغذائية.
  • إشارة إلى بعض الحالات الصحية، مثل مشاكل الغدة الدرقية أو مشاكل الجهاز الهضمي.
  • اصابة المرأة بالسرطان في عنق الرحم.
  • اصابة المرأة بتكيسات المبايض.
  • التعرض لمشاكل الأمراض المنقولة جنسيا.

علامات الحمل الواضحة والصريحة

هناك العديد من العلامات التي تدل على حمل المرأة بشكل مؤكد، وفيما يلي بعض علامات الحمل الشائعة الحدوث:

  • غياب الدورة الشهرية

هي العلامة الأكثر وضوحًا للحمل، حيث تتوقف المبايض عن إطلاق البويضات بعد الحمل.

  • غثيان الصباح قبل النهوض من الفراش

هو شعور بالغثيان والقيء، وعادة ما يكون في الصباح، ولكنه قد يحدث في أي وقت من اليوم.

  • ملاحظة وجود تغيرات في الثدي

قد تشعر المرأة بألم وتورم في الثديين، وقد يكونان أكثر حساسية للمس.

  • الشعور بالتعب

قد تشعر المرأة بالتعب والإرهاق الشديدين، وقد يكون من الصعب عليها القيام بالمهام اليومية العادية.


شاهدي أيضا  مين كان عندها هرمون الحمل ضعيف وارتفع

  • كثرة التبول بشكل غير طبيعي

تزداد كمية الدم في الجسم أثناء الحمل، مما يؤدي إلى زيادة الحاجة إلى التبول.

  • تغيرات في المزاج والنفسية

قد تعاني المرأة من تغيرات في المزاج، مثل الشعور بالعصبية أو القلق أو الاكتئاب.

  • تغيرات ملحوظة في الشهية

قد تتغير شهية المرأة، وقد تشعر بالرغبة في تناول أطعمة معينة أو الابتعاد عن أطعمة أخرى.

  • الشعور بالدوخة

قد تشعر المرأة بالدوخة أو الدوار، خاصةً عند الوقوف فجأة.

  • الإمساك

قد تعاني المرأة من الإمساك بسبب التغيرات الهرمونية في الجسم.

  • تغيرات في درجة حرارة الجسم

قد ترتفع درجة حرارة الجسم قليلاً أثناء الحمل.

  • نزيف الانغراس

قد يحدث نزيف خفيف أو بقع دموية بعد حوالي 10-14 يومًا من الحمل، ويحدث ذلك عندما تنغرس البويضة المخصبة في بطانة الرحم و يحدث هذا الأمرة في المعتاد بعد مرور ستة أو اثنى عشر يومًا من الإباضة، أي عندما يصل الحيوان المنوي إلى البويضة ويخصبها ويفسر ذلك بأن بعد الإخصاب، تتحرك البويضة المخصبة عبر قناة فالوب إلى الرحم و بمجرد وصولها إلى الرحم، تنغرس البويضة في بطانة الرحم، وهي طبقة من الأنسجة تبطئ جدار الرحم، يساعد انغراس البويضة على ضمان حصول الجنين على الغذاء والأكسجين من جسم الأم، كما أنه يساعد على تثبيت الجنين في مكانه حتى يتمكن من النمو والتطور.

شاهدي أيضا  تجربتي في إنقاص وزني أثناء الحمل

طرق التحقق من وجود حمل

هناك عدة طرق للتحقق من وجود حمل، منها:



  • اختبار الحمل المنزلي

إجراء اختبار الحمل المنزلي بسهولة في المنزل، ويعتمد على قياس مستوى هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية  في البول،  يبدأ مستوى هذا الهرمون بالارتفاع بعد حوالي 10-14 يومًا من الحمل، لذلك قد لا يكون اختبار الحمل المنزلي دقيقًا قبل تأخر الدورة الشهرية.

  • اختبار الحمل في المختبر

يمكن إجراء اختبار الحمل في المختبر أيضًا، وهو أكثر دقة من اختبار الحمل المنزلي، ويمكن إجراء اختبار الحمل في المختبر في أي وقت من الحمل، حتى قبل تأخر الدورة الشهرية.

  • الفحص بالموجات فوق الصوتية

يمكن إجراء الفحص بالموجات فوق الصوتية أيضًا للتحقق من وجود حمل، ويمكن رؤية الجنين في الرحم باستخدام الفحص بالموجات فوق الصوتية في حوالي الأسبوع السادس من الحمل.

ما هي علامات الخطورة التي تتطلب زيادة الطبيب؟

ينصح بزيارة الطبيب المختص في حال حدوث واحدة أو أكثر من الحالات التالية:

  • استمرار نزول إفرازات بنية في موعد الدورة الشهرية ايضاً.
  • ملاحظة نزول إفرازات بنية اللون بعد كل مرة تتم فيها ممارسة الجماع.
  • رائحة نفاذة وكريهة من تلك الإفرازات
  • الشعور بالرغبة في حك المهبل.
  • الشعور بألم في الظهر.
  • تشنجات عضلية في البطن.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *