الرضاعة

متى يرجع الثدي لحجمه الطبيعي بعد الفطام



تمر المرأة بالعديد من التغيرات أثناء الحمل وبعده، ولعل أبرزها تضخم الثدي، حيث يحدث ذلك استعدادًا لمرحلة الرضاعة وإفراز الحليب، كما أن شكله قد يتغير بعد الفطام، لذا هيا بنا نتطرق إلى ذلك الأمر الذي من شأنه أن يتسبب في شعور المرأة بالحالة النفسية السيئة في بعض الأحيان.

لماذا ومتى يحدث ترهل الثديين؟

ترهل الثديين أمر طبيعي ناجم عن التغيرات الهرمونية عند الأم، وحينها تقوم النساء بوضع كمادات الماء الدافئ على كليهما، أو أخذ حمام ساخن، حتى يتم تحفيز إنتاج الحليب فيزداد حجمه أثناء مرحلة الرضاعة لكن عند الفطام تراكم الحليب داخل الثدي يؤدي إلى الاحتقان والحساسية الشديدة عند لمس الثدي، فضلاً عن الانتفاخ وارتفاع درجة الحرارة، وآلام عامة في الجسم، قد تؤدي إلى خراج نتيجة انسداد قنوات الحليب، لكن ولتخفيف آلام الثديين ينصح بوضع كمادات الماء البارد مثل أكياس البازلاء المجمدة عليهما، مما يقلل أيضًا من التورم في تلك الفترة، فيصغر حجم الثديين وقد يسبب ذلك ترهلات تحتاج الى وقت طويل لمعالجتها.

كيف تؤثر الرضاعة على حجم الثدي؟

بعد فترة وجيزة من الحمل، ينتج الجسم المزيد من الهرمونات، مثل البروجسترون و الاستروجين، مما يؤدي إلى تضخم الثدي وزيادة حجمهما، وقد يصبحان أكثر حزما من ذي قبل، بعد الولادة، يصبح حجم الثديين أكبر نسبيًا مما كان عليه أثناء الحمل، كما أنه يصبح أكثر تيبسًا بسبب إنتاج هرمون البرولاكتين، إذا استمرت المرأة في الرضاعة، فسيظل ثديها متضخمين، لكن حجمها سينكمش بعد الفطام.

كيف يتغير ثدييك بعد الفطام؟

شاهدي أيضا  تجارب المرضعات في إنقاص الوزن

اليك بعض التغيرات التي تحدث للأم بعد الفطام:

  • ترهل الثدي

يعد ترهل الثدي من أكبر المشاكل التي قد تواجهها الأم بعد انتهاء فترة الرضاعة، كما ذكرنا سابقًا، يصبح الثدي أكبر وأكثر تيبسًا أثناء الرضاعة، ولكن مع زيادة حجمه ويتمدد، ثم ينكمش بعد الفطام، يتدلى ويتدلى، ويصبح الجلد في هذه المنطقة رخوًا، وأقل مرونة.



  • حجم الثدي الصغير

يتمدد الثديان طوال فترة الحمل، ولكن بمجرد التوقف عن الرضاعة الطبيعية وبعد التوقف عن إنتاج الحليب، ستلاحظ أن ثدييك أصبحا أصغر في الحجم، وقد يصبحان أصغر مما كان عليه قبل الحمل.

  • تسرب الحليب

قد يحدث هذا في حالات معينة، على سبيل المثال عندما تسمع الأم طفلها يبكي، أو عند الإثارة الجنسية، لذلك ينصح بارتداء حمالات الصدر الرياضية الضيقة التي لا تسمح بتحفيز الحلمتين عن غير قصد.

  • تصبح الأوردة أقل وضوحًا

في المراحل الأولى من الحمل، ستلاحظين ظهور الأوردة تحت جلد الثدي، وقد تستمر هذه الأوردة في الظهور مع استمرار الرضاعة الطبيعية، ولكن بمجرد فطام الطفل، ستبدأ هذه الأوردة في التلاشي وتصبح أقل وضوحًا، ستعود الحلمة والهالة إلى حالة ما قبل الحمل.

  • علامات التمدد تتلاشى

مع زيادة حجم الثدي أثناء الحمل والرضاعة، ستظهر علامات التمدد على شكل خطوط حمراء وبنفسجية، وقد تستمر هذه الخطوط طوال فترة الرضاعة الطبيعية، لكنها تتلاشى بمجرد تقلص الثديين، وقد تصبح بالكاد ملحوظة في حوالي سنة.

  • يتخذ الثدي شكلا جديدًا
شاهدي أيضا  تجارب ناجحة في إعادة الرضاعة وزيادة اللبن

تؤثر الرضاعة الطبيعية على حجم الثدي بإعادته إلى حجمه الطبيعي الجديد، بعد ثلاثة أشهر من فطام الطفل، حيث قد يعود إلى شكله من قبل، وقد يستقر بحجم مختلف أيضًا.

نصائح للعناية بالثدي أثناء وبعد الرضاعة الطبيعية

بالرغم من عدم وجود ما يمكنك فعله لمنع التغيرات في الثدي، إلا أن هناك بعض النصائح التي يمكن اتباعها لتقليل حدوث هذه التغيرات، ومنها:

  • ارتدي حمالة صدر داعمة.
  • العناية بجلد الثدي عن طريق تدليكه بالزيوت الطبيعية لتخفيف علامات التمدد والحكة.
  • العناية بالحلمة.
  • التوقف عن التدخين.

متى يرجع الثدي لحجمه الطبيعي بعد الفطام



ليس هناك فترة زمنية محددة كي يعود الثدي إلى حجمه الطبيعي بعد الرضاعة، ولكن إن كنت ترغبين في شد حجم ثدييك بشكل أسرع، فعليك اتباع الطرق التالية:

  • ارتداء حمالة الصدر المناسبة

ترهل الثدي هو ما تشعر به معظم الأمهات بمجرد فطام أطفالهن من الرضاعة الطبيعية، كل ما يتطلبه الأمر للمساعدة في عكس التغيرات هو استخدام حمالة الصدر المناسبة والربط بشكل صحيح منذ المراحل المبكرة جدًا، قد تضطر إلى استبدال حمالات الصدر القديمة بأخرى أحدث، أو حتى اختيار حمالات الصدر الرياضية للحصول على شكل ودعم أفضل.

  • تدليك الثدي

يمكن أن يساعد تدليك ثدييك في تنشيط الدورة الدموية ودعم إصلاح أنسجة الثدي وإعادة نموها، يمكن للتدليك بزيت الزيتون أو زيت اللوز أن يقلل من تأثير الترهل ويقوي العضلات.

  • كريمات الثدي الطبيعية
شاهدي أيضا  دعاء لتسهيل الرضاعة الطبيعية

الكريمات والمكملات الطبيعية هي طريقة شائعة تستخدمها معظم النساء لمواجهة التغيرات في ثدييك بعد الرضاعة الطبيعية، يؤدي الاستخدام المنتظم لهذه المنتجات إلى شد الجلد بشكل فعال وينتج عنه ملمس ناعم وثابت، يعمل كريم الحلبة على العجائب في الحفاظ على الشكل والحجم الصحيحين للثدي. على أي حال، من الأفضل التحدث إلى طبيبك قبل البدء في استخدامه.

  • اتبعي نظامًا غذائيًا سليمًا

يجب أن يحسن نظامك الغذائي من تناسق العضلات ويجعل البشرة أكثر مرونة، لذا اعتمدي على الأطعمة الغنية بفيتامين ب وفيتامين هـ ، لأنها تحسن لون البشرة، يجب أيضًا تقليل تناول الأطعمة الحيوانية الغنية بالدهون، لأن هذه الدهون تضيف وزنًا إلى ثدييك ولكنها تقلل من مرونتها.

  • ممارسة الرياضة

إن القيام بالتمارين الصحيحة هو الطريقة الأسهل والأكثر ملائمة لاستعادة حجم الثدي بعد الفطام وثباته بشكل طبيعي، حيث إن الأثداء عبارة عن طبقات من الدهون لذا لا يمكنك تشكيلها بشكل مباشر، لكن العضلات المختلفة الموجودة تحتها تعمل على رفعها بشكل صحيح وإبقائها في وضع مستقيم، تخيري التمارين التي تركز على منطقة القلب والصدر، مثل تمارين الضغط ورفع الدمبل والضغط على الصدر، ابدئي بأوزان خفيفة وقومي بتزويد قوتك تدريجيًا، باتباع تعليمات مدربك الرياضي.

في النهاية، فإن ترهل الثديين بعد الفطام أمرًا قد يكون طبيعي لجميع الأمهات لكن لابد من استخدام طريقة لاستعادة مظهر الثدي الطبيعي بعد الفطام، يمكنك متابعة النصائح التي ذكرناها و سوف تحصلين على نتيجة فعالة.



هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *