نقدم لكي سيدتي موقع ومنتدى فتكات والذي يقدم كل ماهو مفيد وهام للمرأة العربية من وصفات طبخ والعناية الشخصية والعناية بالبشرة والشعر ومتابعة الحوامل وغيرها من الأمور التي تهم كل حواء عربية في عالم ملئ بالتجمع النسائي العربي
الطفولة

علاج البرد للرضع

يعاني الرضع خلال الشهور الأولى من الإصابة بأدوار البرد عدة مرات، ويعد الأمر طبيعي في هذه المرحلة العمرية، حيث أن الجهاز المناعي للرضيع يحتاج فترة من الوقت ليكتمل ويتمكن من الدفاع عن الجسم، ومن الأسئلة المتكررة لدى الأمهات في هذه المرحلة، متى يجب استشارة الطبيب؟ كيف يمكن علاج البرد للرضع؟ كيف يمكن تجنب الإصابة بأدوار البرد المتكررة؟

كيف يمكن علاج البرد للرضع؟

 

تنزعج كل أم من إصابة رضيعها بالبرد، ولكن لا داعي للقلق، حيث يعتمد علاج البرد في الرضع على التحكم في الأعراض المصاحبة للبرد، وكذلك لا يُنصح بتناول المضادات الحيوية، إذ أنها لا تؤثر في حالة العدوى الڤيروسية، لكن يجب الإهتمام بخفض درجة الحرارة وتسكين الألم حتى يصبح الرضيع في حالة أفضل.

متى يجب استشارة الطبيب؟

في المعتاد يأخذ علاج البرد للرضع فترة من ١٠ أيام إلى ١٤ يوم حتى يتم التعافي تماماً، لكن في حال عدم تحسن الأعراض أو زيادة الأمر سوءاً فلابد من استشارة الطبيب، حيث:

شاهدي أيضا  تعرفي علي أهم مستلزمات المولود الجديد

إذا كان الرضيع أقل من ٣ أشهر:

لابد من زيارة الطبيب في بداية ظهور الأعراض خصوصاً في حالة إرتفاع درجة الحرارة.

إذا كان الرضيع أكبر من ٣ أشهر:

إذا كان الرضيع في سن ال٣ أشهر أو أكبر عليك التواصل مع الطبيب في هذه الحالات:

  • إرتفاع درجة الحرارة لتصل إلى ٣٨ درجة مئوية.
  • إحمرار العين.
  • وجود مشاكل في التنفس.
  • كحة شديدة ومستمرة.
  • وجود إفرازات أنفية كثيفة، يميل لونها إلى الأخضر واستمرارها لعدة أيام.
  • رفض الرضاعة.
  • قلة عدد مرات التبول عن المعتاد.

نصائح تساعد في علاج البرد للرضع

هناك عدة نصائح  يوصي بها الأطباء في حال ظهور أعراض البرد على رضيعك، أهمها:

  • الحفاظ على مستوى السوائل في جسم الرضيع لتجنب الإصابة
شاهدي أيضا  علاج الصفراء عند حديثي الولادة

بالجفاف، وأهم مصدر للسوائل بلا شك هو لبن الأم، حيث يحتوي على عناصرغذائية هامة تساعد في تدعيم مناعة الجسم.

  • الحفاظ على مجرى الأنف نظيف ورطب بالتخلص من الإفرازات المخاطية باستمرار.
  • استخدام نقط محلول الملح، حيث ينصح الأطباء باستخدامها للتخلص

من المخاط الأنفي، ويتم وضع قطرتين في كل فتحة أنف والانتظار لعدة دقائق، ثم استخدام شفاط الأنف للتخلص من المخاط مما يساعد على الشعور بالراحة، والقدرة على التنفس، وسهولة الرضاعة.

  • ينصح باستخدام الأسيتامينوفين في خفض الحرارة، وكذلك استخدام

الإيبوبروفين في حال كان الرضيع أكبر من ٦ أشهر.

  • تجنب تناول أي من أدوية علاج البرد للرضع حيث أنه لا ينصح بها لأقل من سنتين.
  • متابعة تحسن الأعراض وفي حال تطورها من الضروري سرعة
شاهدي أيضا  علاج حروق الشاي الساخن الأطفال

استشارة الطبيب.

كيف يمكن تجنب الإصابة المتكررة بأدوار البرد للرضع؟

ننصح كل أم بضرورة الحفاظ على رضيعها من التعرض لتكرار الإصابة بالبرد، خصوصاً في حال تواجد أطفال في مراحل عمرية أخرى، وذلك عن طريق:

  • الحفاظ على الرضع من الاختلاط مع أي شخص مصاب.
  • الالتزام بغسل اليدين بالماء والصابون قبل الرضاعة أو لمس الرضيع.
  • الإشارة إلى أفراد الأسرة على ضرورة الالتزام بآداب العطس والكحة،

حيث تجنب العطس في الهواء وأهمية استخدام المناديل الورقية.

وختاماً

يتعرض الرضع للبرد عدة مرات في بداية العمر نظراً لعدم اكتمال جهازهم المناعي، ويعتمد علاج البرد للرضع على تخفيف الأعراض وتوفير الشعور بالراحة مع ضرورة متابعة الحالة واستشارة الطبيب إذا تأخر الشفاء أو تطورت الأعراض.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *