العناية الشخصية

تجربتي مع منع ظهور الشعر



تجربتي مع منع ظهور الشعر هو عنوان يتصدر الكثير من قوائم البحث، والسبب في ذلك يرجع إلى أن مشكلة شعر الجسم غير المرغوب فيه مشكلة تعاني منها كل سيدة تقريبًا، لذا تسعى كل منهن إلى علاج هذه المشكلة بطريقتها أو بالإمكانيات المتاحة لديها، وسوف نستعرض من خلال موقعنا مجموعة من تجارب هذه النساء، لكي تتمكن الأخريات من تحقيق أكبر إفادة منها.

تجربتي مع منع ظهور الشعر

هنالك العديد من التجارب التي خاضتها كثير من النساء من مختلف بلدان العالم، حاولت من خلالها أن تتخلص من شعر الجسم بصفة نهائية ولكن لكل منهن طريقة خاصة بها، ونعرض بعض من هذه التجارب في السطور القادمة:

1- التجربة الأولى

تروي سيدة ثلاثينية تجربتها مع إزالة الشعر باستخدام منتجات التخلص من الشعر التي تأتي في صورة كريمات وتقول: سمعت عن الكثير من المنتجات التي تعمل على إزالة الشعر غير المرغوب فيه وبتكرار وكثرة الاستخدام تموت بصيلة الشعر ولا يظهر مرة أخرى.

الفتوكات شاهدوا أيضا :-

كانت هذه المنتجات عبارة عن كريمات تطبق على الجلد ثم تزال باستخدام المناديل أو باستخدام أداة بلاستيكية مثنية، ولقد دفعت فيها الكثير من الأموال وجربت العديد من الأنواع ومنها الذي كان مستوردًا من الخارج.

لكن مع الأسف لم استفد شيئًا منها بل على العكس تمامًا، تسببت في خشونة ملمس الجلد لأن الشعرة لا تُزال من جذورها، كما أن الشعر صار كثيفًا وأصبحت الشعرة أكثر سُمكًا وصلابة لذا توقفت عن استخدام هذه المنتجات لإزالة الشعر، وعدت لاستخدام السويت وجهاز الشمع العادي لكونها على الأقل تزيل الشعرة من جذورها.

2- التجربة الثانية



تروي هذه السيدة تجربتها مع التخلص النهائي من الشعر وتقول: أنا شابة في الخامسة والعشرين من العمر حالي كحال أي امرأة أخرى يؤرقها منظر شعر الجسم عند نموه، وأنا ليس لديَّ وقت أو جهد كافٍ لكي أقوم بإزالة شعر الجسم بالكامل مرة واحدة كل عشرة أيام باستخدام السويت.

حتى نصحتني إحدى صديقاتي بتجربة زيت السعد للتخلص من شعر الجسم نهائيًا، وكان الأمر يعتمد على تطبيق زيت السعد على الجسم بعد إزالة الشعر بالسويت أو الواكس، ثم يدهن بعدها يوميًا ولمدة ثلاثة أيام ولكنه لم يقضِ تمامًا على نمو الشعر.

لكنه في الحقيقة جعل نموه أبطأ والشعر نفسه لاحظت أنه أخف مما كان عليه من قبل، لذا قررت أن استعين به بعد كل مرة من إزالة الشعر لأنه أفادني كثيرًا، وأصبحت أزيل الشعر مرة كل شهر بدلًا من مرة كل عشرة أيام.

كثير من النساء جربن زيت السعد وثبتت فاعليته حقًا في تخفيف وإبطاء نمو الشعر، ولكنه على الجانب الآخر تسبب في ظهور الالتهابات والطفح الجلدي لدى البعض، والسبب في ذلك هو أن جلدهن كان حساسًا ضد زيت السعد وبشرتهن حساسة جدًا، لذا أنصح من يستخدمنه بأن يقومن بتجربته أولًا على مساحة صغيرة من الجلد كاختبار للحساسية تفاديًا لالتهاب الجلد بالكامل.

3- التجربة الثالثة

أنا امرأة أبلغ من العمر ثلاثة وثلاثون عامًا أحب الاهتمام بجسمي وبجمالي إلى أبعد حد يمكن تخيله، ولم أكن أعاني من مشكلة كبيرة من الناحية الجمالية لفرط اهتمامي بجمالي والعناية به، إلا أن مشكلتي الوحيدة كانت كسائر السيدات ألا وهي شعر الجسم، ولقد جربت الكثير من الأشياء على مدار حياتي ودائمًا ما كنت استعمل منتجات إزالة الشعر وعلى رأسها السويت.

لكن المشكلة أنها تسببت لي في ظهور جلد الوزة مما جعل شكل الذراعين والساقين بالذات غير محبب بالمرة، لذا بحثت عن وسائل أخرى وفكرت بالعديد من الطرق كالطرق الطبيعية والوصفات وأيضًا كريمات إزالة الشعر وغيرها من الوسائل الأخرى.

إلا أن المشكلة ظلت على ما هي عليه دون ظهور أي تحسن، وبناءً على ذلك قررت أن أجرب جلسات الليزر لما سمعته عنها وما قرأته في المجلات وعلى الإنترنت، بالفعل قمت بالحجز في إحدى الأماكن الشهيرة التي تقوم بعمل جلسات الليزر لإزالة الشعر.



كانت تجربة ممتازة وناجحة وأنصح كل سيدة بها، فلقد حددت لي الطبيبة ثماني جلسات بمعدل جلسة واحدة كل واحد وعشرين يومًا لإزالة الشعر بجهاز كانديللا، والتزمت في حضور الجلسات التي كانت سببًا منع ظهور الشعر مرة أخرى، كما عالجت جلسات الليزر مشكلة جلد الوزة التي تعني وجود بصيلات شعر نمت في عكس اتجاه نموه أسفل الجلد.

أنصح كل سيدة بعمل جلسات الليزر لمنع ظهور الشعر وأن يوفرن المال الذي ينفقنه على منتجات تخفف أعراض المشكلة بشكل مؤقت لكي تنتج أعراضًا أصعب فيما بعد، وتضع هذه الأموال فيما فيه النفع والحل الأوحد لها وهو الليزر.

ما عرض من تجارب سالفة تندرج تحت عنوان تجربتي مع منع ظهور الشعر هي تجارب واقعية ويمكن الأخذ بها، فلكل منها فائدة وإفادة كبيرة ونصيحة هامة لتفادي التعرض لأي مضاعفات تنتج عن المحاولات والمنتجات الفاشلة التي يقال أنها تمنع ظهور الشعر تمامًا.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *