البشرة

تجربتي مع غسول ماليندا



تنظيف البشرة بشكل صحيح وجيد من أهم الأمور التي تلتفت إليها الفتاة، وهو ما يدفعها إلى البحث عن أفضل أنواع الغسول التي تخول لها ذلك، من أجل هذا سنتعرف سويًا على العديد من التجارب الحقيقية لاستعمال غسول ماليندا، من أجل التأكد من جودته وفعاليته في تنظيف البشرة والتعرف على عيوبه، وذلك عبر السطور القادمة.

تجربتي مع غسول ماليندا

غسول ماليندا من أفضل أنواع الغسول التي انتشرت في الآونة الأخيرة، لذا لنتعرف على تجارب استعماله عبر ما يلي:

التجربة الأولى

هي لإحدى الفتيات ممن قمن باستعمال الغسول، وأدارت أن تخبرنا عن تفاصيل تجربتها عبر مقطع فيديو على منصة اليوتيوب، حيث أشارت إلى أنه جل وحجم زجاجته 200 مل وسعره يبلغ تقريبًا 85 جنيهًا قبل ارتفاع الأسعار، وأنه ممتاز ومن شأنه أن يناسيب كافة أنواع البشرة.

الفتوكات شاهدوا أيضا :-

أما عن طريقة استعماله فقد أشارت إلى أنه يتم استعماله مرتين يوميًا، وذلك عن طريق تبليل الوجه كما هو المعتاد، وأخذ القليل من الغسول وفرده على البشرة، وعمل بعض الحركات الدائرية، ثم تركه لمدة دقيقة، وبعد ذلك يتم شطفه بشكل جيد.

أما عن مكوناته فإنه يحتوي على عدة عناصر من شأنها أن تغذي البشرة وتعمل على تجديدها وترطيبها وأيضًا تفتيحها والتقليل من آثار الحبوب والتصبغات.

ومن خلال تجربتها الشخصية وجدت أن الغسول يعمل على تنظيف بشرتها بعمق بعد الاستمرار عليه لفترة، كما أنه ساعدها على التحكم في إفرازات بشرتها الدهنية، وعمل على الحد من ظهور الحبوب التي طالما عانت منها لفترات طويلة.



كما أنه ليس من الغسولات التي تتسبب في تهيج البشرة أو ظهور الحساسية، كذلك لم يتسبب في جفاف الجلد حتى في فصل الشتاء، ولكونها لم تجد أي مشكلة في استعماله، فإنها تنصح به.

التجربة الثانية

تقول صاحبة التجربة إن ذلك الغسول من أفضل أنواع الغسولات التي قامت باستعمالها على الإطلاق، حيث كانت تستعمل في السابق صابونة دوف للبشرة، لكن تلك الصابونة غابت عن الأسواق لفترة، مما دفعها إلى البحث عن أي من المنتجات البديلة، لكنها لم تجد ما يسرها على الإطلاق، فمنهم ما كان سببًا في جفاف بشرتها, ومنهم ما يهيج البشرة ويسبب الاحمرار ومنها ما كان سببًا في ظهور الحبوب.

وبتغيير الأنواع كل فترة وصلت إلى الغسول الطبي ماليندا، فاستعملته لفترة تصل إلى 10 شهور وذلك لأنه كان سببًا في تحسين بشرتها، فقد أحست بالفرق منذ مرات الاستعمال الأولى، وأشارت إلى أنه يعمل على إحداث كمية كبيرة من الرغوة مع أقل كمية، مما يعني أنه من العناصر الموفرة.

كذلك نوهت إلى أنه الأفضل في حالة البشرة الدهنية أو من تعاني من البثور أو الرؤوس السوداء، حيث يعمل على التخلص من تلك المشكلات، كما أنه لا يتسبب في احمرار الوجه أو تهيجه أو جفاف البشرة.

كما أنه ينعم الجلد ويعمل على تجديد الطبقات الخارجية تاركًا إياها غاية في النعومة، ولا يتسبب في ظهور الحبوب كما في أنواع الغسول الأخرى المتعارف عليه، لذا فإنه الرابح في حالة مقارنته بأي من الأنواع الثانية، كما أن سعره زهيد مقارنة بغيره وبفعاليته على البشرة.

وبقراءة التعليمات المدونة على عبوته أشارت إلى أنه من الأنواع التي من الممكن استعمالها على كافة أنحاء الجسم وليس الوجه فقط، لكنها لا تنصح بذلك وتعتبره إهدار للمنتج.

علمًا بأن نوع بشرتها مختلطة، وكان ذلك هو النوع الأنسب لها، لكونه يعمل على إزالة الرؤوس السوداء، ليس لها فقط، بل إنها دفعت زوجها لاستعماله كونه يعاني من إفرازات البشرة الدهنية، مشيرة إلى أن النتيجة كانت أكثر من رائعة.



التجربة الثالثة

هي لفتاة أشارت إلى أن غسول ماليندا من أفضل أنواع الغسول التي قامت باستعمالها على الإطلاق، وذلك لأنه كان سببًا في تخليصها من كافة المشكلات التي عانت منها وعمل على تجديد خلايا البشرة في غضون أسابيع قليلة لأنه يحتوي على المكونات التي تعمل على ترطيب البشرة وتنظيفها بعمق.

التجربة الرابعة

هي لفتاة عانت لفترة طويلة من حب الشباب وكانت تبحث عن ريفيو لغسول آخر غير ماليندا، إلا أنها وجدت أنه هناك الكثير من التجارب حوله، مما دفعها إلى استعماله.

مشيرة إلى أنها لم تثق به في البداية، إلا أن النتيجة بالنسبة إليها كانت صادمة، فقد كان سببًا في تخليصها من البثور البيضاء وحبوب الشباب، علاوة على أنه لم يكن سببًا في حدوث أي من مشكلات البشرة.

نوهت إلى أن الغسول خفيف على الوجه ولا يحتوي على أي حبيبات تقشير كما في أنواع الغسول الأخرى، لذا فإنها تستعمل فرشاة أسنان ناعمة للغاية من أجل فرك جلد البشرة بها، كي تضمن تنظيف البشرة بشكل عميق.

بالنسبة إلى عيوب الغسول، فإنها تقول إنه من المنتجات التي لا تتسبب في أي من المشكلات لكنها لا تنصح باستعماله بشكل يومي مشيرة إلى أنه من الأفضل ترك البشرة للطبيعة طالما الفتاة لا تخرج كثيرًا، فقد كانت تستعمله مرة واحدة فقط في الأسبوع.

قبل استعمال أي منتج من منتجات البشرة يجب التعرف على الآثار السلبية التي من الممكن أن تكون نتيجة لذلك، لذا من الأفضل متابعة التجارب الحقيقية في هذا الصدد، وهو ما دفعنا لطرح تجارب استعمال غسول ماليندا لكم.



هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *