البشرة

تجربتي مع سكين بوستر



تبحث العديد من السيدات على الطرق المختلفة لعلاج مشاكل البشرة وتحفيز رونقها ونضارتها، وظهرت في الآونة الأخيرة العديد من التقنيات والأجهزة المختلفة التي تساعد على ذلك، ومن بين هذه التقنيات هي تقنية سكين بوستر skin booster التي تعمل على منح البشرة النضارة التي ترضي الكثير من السيدات، ومن خلال مقالنا تجربتي مع سكين بوستر سنتعرف على ما هي تلك التقنية وأهم فوائدها وكذلك تجارب الكثير من السيدات التي لجأت إليها.

تقنية سكين بوستر skin booster 

تعتبر تقنية سكين بوستر أو حقن النضارة كما يشاع عليها واحدة من أحدث العلاجات التجميلية لتعزيز نضارة البشرة.

وتقوم فكرة سكين بوستر على حقن البشرة بحقن فيلر يتم فيها استخدام (Restylane vital ) أو (Light Vital)  أو عن طريق حقن البشرة بالفولايت، وهذه المنتجات تحتوي على حمض الهيالورونيك أسيد الذي يحفز نضارة البشرة وإعطائها مظهر الشباب.

كما تعمل تقنية skin booster بشكل أساسي على تنشيط خلايا الكولاجين التي تنشط البشرة وتحسين مظهرها وملمسها، وتعمل أيضا على الإبطاء من عملية الشيخوخة، على عكس ابر البوتكس التي تستخدم للحشو فقط.

الفتوكات شاهدوا أيضا :-

يمكن ايضا استخدام تقنية Skin Booster في أي مكان سواء على الوجه أو الرقبة أو اليدين.

شاهدي أيضا  كريم ابو اسد بعد الحف

تعتبر هذه الحقن من معززات الجلد والتي تَعرف أيضا باسم مرطبات الجلد القابلة للحقن

كما تعتبر هذه الحقن مكونة من جزيئات سكر متخصصة توجد في مختلف أنواع الحيوانات، يتم حقنها في الجلد مما يساعد على تعويض ما تفقده البشرة من عناصر مع تقدم العمر والتعرض المفرط لأشعة الشمس.

ومن خلال هذه التقنية يتم جذب جزيئات السكر إلى الجلد مما يسمح للبشرة أن تبدو ممتلئة ومشرقة وتحسن من مظهرها وتعطيها المرونة اللازمة.



تساعد جزيئات السكر على زيادة الأكسجين والمواد المغذية في الجلد، والتي من الممكن أن تكون بمثابة محفز للجسم يساعده على إنتاج المزيد من الكولاجين الخاص به.

فوائد ومميزات سكين بوستر على البشرة

هناك العديد من الفوائد والمميزات التي توفرها تقنية سكين بوستر للبشرة، ومن أهم هذه الفوائد ما يلي:

  • بشرة صافية وخالية من الشوائب والبقع.
  • تعمل التقنية على تحفيز إنتاج الكولاجين مما يضمن الحصول على بشرة نضرة وذات مظهر شبابي.
  • تماسك الجلد وتعزيز قوته.
  • التخلص من جفاف البشرة، وتعزيز الترطيب العميق للبشرة.
  • تأخير علامات الشيخوخة المبكرة.
  • تأخير ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة.
  • يستخدم لاستعادة حالة البشرة الصحية وشد ترهلات الوجه.
  • يمكن استخدام Skin Booster على منطقة الوجه والكفين وكذلك اليدين والرقبة وأيضا منطقة الصدر.
  • تستعيد هذه التقنية نضارة وامتلاء الشفاه وتحسين مظهرها.
  • يمكن استخدامها بداية من 20 عاما فما فوق.

تجربتي مع سكين بوستر

شاهدي أيضا  تجربتي مع كريم ماجيك الاصلي

نستعرض للجميلات من قرائنا مختلف التجارب التي خاضتها العديد من السيدات، لمساعدتك قبل البدء في تجربة تقنية سكين بوستر، كما يلي:

التجربة الأولى 

تقول صاحبة التجربة بأنها كانت على علم بأن تقنية الفيشل من العلاجات الجمالية التي تلجأ إليها أي عروس، لكنها قررت استبدال الفيشل بتقنية سكين بوستر، خاصة بعدما لاحظت أن تأثير الفيشل لا يدوم لفترة طويلة.

كانت السيدة تبحث عن تقنية تزيد من نضارة البشرة لوقت أطول، لذلك قامت بزيارة طبيب الجلدية، ونصحها بتجربة تقنية سكين بوستر.

وبالفعل بدأت تجربتها مع سكين بوستر طوال جلستين، وحصلت على نتائج مرجوة، دامت لمدة 9 أشهر.

التجربة الثانية 

صاحبة هذه التجربة تقول: خضعت لأول تجربة سكين بوستر قبل الزفاف بشهرين بعد نصيحة إحدى صديقتها بذلك، ثم خاضت التجربة الثانية بعد 4 أسابيع من زفافها، وكانت تنظر إلى بشرتها بعد كل جلسة وتشعر بسعادة كبيرة عندما تجد بشرتها متوهجة.



وأكدت صاحبة التجربة أن التغيير الأكبر في بشرتها لم تشعر به إلا بعد إجراء جلستين، وأكدت انها من خلال هذه التجربة حصلت على بشرة مشدودة، وتمتاز بالنضارة.

التجربة الثالثة

أما صاحبة هذه التجربة تقول انها كانت في البداية تشعر بتحسن ملحوظ في بشرتها بعد الجلسات الأولى من تقنية سكين بوستر، كما أن بشرتها أصبحت أكثر نعومة ومرونة.

كما أكدت ان التجاعيد أصبحت أقل وضوحا، وأصبحت اليسرى أكثر نضارة واشراقة، مما أعطاها ثقة زائدة في نفسها.

شاهدي أيضا  تجربتي مع توحيد لون الجسم

التجربة الرابعة 

تقول هذه السيدة: أنها قامت بإتباع النصائح التي أخبرها بها الطبيب المختص بعد حقن الجلد والبشرة للحصول على النتائج المرجوة

فقد أخبرها الطبيب بضرورة:

  • تجنب التعرض لأشعة الشمس.
  • الابتعاد تماما عن التمارين الرياضية الشاقة.
  • كما نصحها أيضا بضرورة أن يكون النوم في وضع الاستلقاء على الظهر خاصة في أول الليالي الأولى بعد الحقن
  • كما يجب الامتناع عن وضع مساحيق تجميل زيتية على المناطق التي تم حقنها.

وبعدما قامت السيدة بتطبيق كافة نصائح الطبيب شعرت بتحسن ونضارة كبيرة لبشرتها.

التجربة الخامسة 

صاحبة التجربة تقول إنها شعرت بتغيير كبير في بشرتها، حيث أصبحت بشرتها خالية من الشوائب وأكثر نضارة وحيوية.

كما أكدت صاحبة التجربة أن تقنية سكين بوستر أفضل كثيرا من حقن البوتكس، ونتائجها مرضية في تحسين مظهر البشرة وجعلها أكثر شبابا.



التجربة السادسة

ذكرت صاحبة التجربة أنها قامت بحقن بشرتها بتقنية skin booster من نوع RSS، مع دكاترة ممتازة ومعروفة في أشهر العيادات، ولكن النتيجة لم تستمر غير ثلاث أسابيع فقط، بل تكلفت مبلغ كبير دون الإحساس بأي نفع.

عادة ما يتم إجراء تقنية skin booster من قبل أطباء الجلدية أو أطباء التجميل، ويتضمن العلاج عدة حقن صغيرة تحتوي على حمض الهيالورونيك أسيد يتم حقن البشرة بها لإعطائها مظهرا صحيا.

ومن الممكن أن تختلف عدد الجلسات والفترة المطلوبة بين كل جلسة وأخرى وفقا لحالة المريضة والنتيجة المطلوبة.

ومن خلال تجربتي مع سكين بوستر يمكنك الآن تحديد ما إذا كنتي ترغبين في تجربة هذه التقنية أم لا.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *