العناية الشخصية

تجربتي مع سكر نبات لتضييق المهبل



توجد محاولات عديدة من النساء لتضييق المهبل لذلك من خلال مقال تجربتي مع سكر نبات للتضييق سوف ننقل لكم بعض هذه المحاولات باستخدام سكر النبات من خلال وضعه في منطقة المهبل اعتقاداً من البعض في نجاحه في تضييق المهبل مرة بعد مرة من استخدامه بشكل مستمر. وهل يعد ذلك آمن بالدرجة الكافية أم يسبب بعض الآثار الجانبية على المرأة.

تجربتي مع سكر نبات للتضييق

التجربة الأولى

تقول تلك السيدة أنها بحثت جيداً في البداية عن فوائد سكر النبات وماهيته قبل التجربة. وها هي تنقل إليكم تلك التجربة حيث تؤكد قول المثل حبة واحدة تعيدك عروس جديدة كأول مرة. في البداية تبدأ المرأة بغسل منطقة المهبل جيداً وإضافة قطعة واحدة من سكر النبات المستطيلة وكأنها قطعة من التحاميل المهبلية إلى داخل المهبل قبل الجماع بنصف الساعة. يعطي سكر النبات ميجة رائعة في تضييق فتحة المهبل، بجانب منع الروائح الكريهة وافرازات المهبل ، وتقليل الحكة، كما قرأت أنها منشطة للتبويض ولكن غير متأكدة من تلك المعلومة.

شاهدي أيضا  انقباض الرحم هل يوجب الغسل؟

التجربة الثانية

الفتوكات شاهدوا أيضا :-

وهي تساؤل من أحد السيدات عن تجربة وضع سكر النبات في الرحم وجاءتها الإجابة من أحدهم، أنه من خلال تجربتي مع سكر نبات للتضييق فأنا تعودت على وضع حبة صغيرة من سكر النبات في منطقة المهبل ووجدت منه فائدة كبيرة في شد الرحم وتضييق فتحة المهبل والتخلص من الافرازات والالتهابات. وجاء ردٌ آخر على ذلك التساؤل من سيدة أخرى، تقول بأن الممرضة نصحتها بوضع سكر النبات في منطقة المهبل للتخلص من مياه و افرازات الرحم الزائدة وبالفعل قامت بتجربته ونجح الأمر.

التجربة الثالثة

وهي عبارة عن تساؤل من امرأة عن مدى فائدة تحاميل سكر النبات المهبلية على أحد المواقع الإسلامية، وجاء الرد من طبيبة مختصة بأنه مفيد فعلاّ في تضييق المهبل، وتخليص الرحم من الافرازات و الشوائب، والروائح الكريهة، غازات الرحم، والتخلص من انسدادات الرحم التي تعيق عملية الإنجاب مما يزيد من احتمالات حدوث الحمل والتمتع بعلاقة زوجية ممتعة بإذن الله.



وبذلك من خلال تجربتى مع سكر نبات للتضييق نكون قد أوضحنا بعض فوائد سكر النبات عند استخدامه في شكل تحاميل مهبلية بجانب قدرته على تنظيف الرحم وزيادة فرص الإنجاب.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.