الصحة

تجربتي في علاج الكحة وانا حامل



تجربتي في علاج الكحة وأنا حامل من التجارب التي وددت أن أسردها لكم، كي تستفاد منها كل أم على وشك أن تضع طفلها، وتعاني من السعال وتشعر بالخوف على جنينها، فمن خلال السطور التالية سوف نتشارك عدة تجارب عبر موقعنا، ونأمل أن تعم الفائدة من خلال التعرف على أكثر من طريقة للتخلص من السعال في فترة الحمل.

تجربتي في علاج الكحة وأنا حامل

لا شك أنه عندما تصل المرأة إلى مرحلة الحمل، فإنها تشعر بالكثير من الاضطرابات الهرمونية والنفسية، إلا أنه أهم ما قد يداهمها في تلك الفترة هو شعورها بالخوف على الجنين إن ما تعرضت إلى أي من الإصابات.

ففترة الحمل عبارة عن تسعة أشهر كاملة، تشهد المرأة خلالها تغير فصول السنة، ولا شك أنه من الممكن أن تصاب بأي من الأمراض مثل نزلات البرد والانفلونزا، وقد يصحب الأمر الإصابة بالسعال مثلما حدث في تجربتي في علاج الكحة وأنا حامل.

سأسرد لكم ما حدث معي بالتفصيل في فترة الحمل خلال الأشهر الأولى، حيث أصبت بالسعال وكنت أعتقد أن ذلك من شأنه أن يؤثر على الجنين، إلا أن الطبيب أخبرني أن ذلك لا أساس له من الصحة، إلا أنني في حاجة إلى تناول بعض الأدوية التي تتناسب مع الأشهر الثلاث الأولى من الحمل.

مع العلم أنه من الأفضل اللجوء إلى الطرق الطبيعية في التخلص من السعال، لكنني لا أفضل سوى الأدوية التي تعطي النتيجة السريعة، وبالفعل وصف لي دواء، وأخبرني أنه يجب أن تكون مكوناته عبارة عن مادتي الغايفينينسين، والديكستروميثورفان، فهي عناصر تعمل على التخلص من مشكلة السعال، كما أنها لا تتعارض مع الثلث الأول من أشهر الحمل.

شاهدي أيضا  تجربتي في علاج قرحة الرحم

بالفعل تناولت الأدوية التي قام بوصفها لي، وكانت النتيجة رائعة وانتهت مشكلة السعال وأصبحت الآن في أفضل حال.

تجربتي في علاج السعال أثناء الحمل بالعسل والريحان

أما الآن، فنقدم لكم تجربة أخرى من تجارب السيدات التي عانت من السعال أثناء فترة الحمل، حيث تقول إنها كانت في الثلث الثاني من أشهر الحمل، وكانت تشعر بأن أحشائها تكاد تقتلع من فرط السعال، مما أصابها بالخوف والذعر، إلا أنها بعدما تأكدت أن الأمر لا علاقة له بالجنين، ولن يصبه مكروه جراء ذلك، فقد لجأت إلى الطرق الطبيعية في التخلص من السعال.

حيث أشارت عليها إحدى الصديقات بتناول معجون الريحان مع عسل النحل على الريق مرة كل يوم في الصباح، والذي يتم تحضيره من خلال تجفيف أوراق الريحان الطازجة، والعمل على سحقها، ثم وضعها على عسل النحل النقي مع التقليب بصورة جيدة إلى أن تحصل على معجون يسهل تناوله.

ثم تتناول ملعقة منه في الصباح، مع الاستمرار للحصول على النتيجة المرجوة، ومن الممكن استبدال أوراق الريحان بأوراق النعناع، في حالة عدم القدرة على الحصول على أوراق الريحان، إلا أنه في تلك الحالة سيصبح أمر العلاج مطولًا قليلًا.

شاهدي أيضا  تجربتي في التخلص من التكيسات

جدير بالذكر أنه من الممكن أن تقوم المرأة بعمل مشروب الريحان بالعسل عن طريق غلي أوراق الريحان الطازجة في كوب من الماء، وتحليته بعسل النحل، ذلك في حالة عدم القدرة على استساغة المعجون في التناول، وفي كلتا الحالتين سوف تحصل على النتيجة المنشودة.

تجربتي مع التخلص من السعال في فترة الحمل بجلسات البخار

عندما تصاب المرأة بالسعال، فإنها تتعرض إلى الشعور بألم في منطقة الصدر، إلا أنها في فترة الحمل لا يمكنها أن تتناول أي من العلاجات التي من الممكن أن تخلصها من ذلك الألم، في تلك الحالة من الممكن أن تلجأ إلى التخلص من السعال وآثاره عن طريق جلسة البخار.

حيث تجكي إحدى السيدات تجربتها في التخلص من الكحة وهي حامل، فتقول: لقد كنت أعاني من السعال المستمر في فترة الحمل، إلا أنني سمعت أن زيت النعناع من العناصر التي من الممكن أن تجدي أكبر نفع في علاج ذلك، وبالفعل قمت باقتناءه وبدأت في أن أقوم بعمل جلسات بخار باستعماله.

ذلك من خلال غلي كمية كبيرة من الماء ووضع قطرات من زيت النعناع فيها، مع استنشاق البخار الذي يخرج منها، ففي تلك الحالة سوف تتشع الشعب الهوائية، ويعالج أمر السعال بإذن الله، جدير بالذكر أنه من الممكن تعزيز تلك الطريقة، وذلك من خلال دهن زيت النعناع مباشرة على الصدر قبل النوم مع التدفئة الجيدة، فقد كان ذلك سببًا في نجاح تجربتي في علاج الكحة وأنا حامل.

شاهدي أيضا  تجربتي مع أشعة الصبغة بالتخدير الكامل

تجربتي في علاج الكحة وأنا حامل بأوراق الجوافة

كنت أشعر بأنني غير قادرة على التنفس من فرط السعال الذي كنت أعاني منه وأنا في الشهر السابع، وأعلم أنه لا يجدر بي تناول أي من العلاجات الطبية التي من الممكن أن تؤثر بصورة مباشرة على الجنين.

مما دفعني للبحث عن العلاج الطبيعي الذي يتكفل بذلك، ووجدت أن أوراق الجوافة من أهم العناصر التي من الممكن أن تجدي نفعًا في تلك الحالة، وقمت بنقعها لمدة 12 ساعة، وتناول مشروبها بعد أن قمت بتحليته بعسل النحل، وكان الأمر مجديًا بصورة كبيرة، خاصة إنني كنت أحافظ على دفء الحلق وأتناول كمية كبيرة من الماء يوميًا، وكانت تلك هي تجربتي في علاج الكحة وأنا حامل.

إن كنت تعانين من الكحة أثناء فترة الحمل، فلا داعي للقلق، فقد وضعنا لك الكثير من الحلول من خلال سرد تجربتي في علاج الكحة وأنا حامل.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.