الولادة

تجارب الخياطة التجميلية بعد الولادة



تعتبر عملية الخياطة التجميلية بعد الولادة من الأمور التي تحدث بشكل طبيعي عند النساء اللاتي يلدن لأول مرة، حيث أن عملية الولادة تؤثر بشكل طبيعي على حجم مهبل المرأة مما يؤدي إلى توسعه، وهذا ما يدفع الأطباء إلى إجراء خياطة تجميلية للمهبل، والتي تعمل على تضييق المهبل وعودته إلى حالته الطبيعية مباشرة بعد الانتهاء من عملية الولادة، وتقدم بعض النساء نصائح حول إجراء الخياطة التجميلية بعد مرور فترة قد تصل إلى شهرين على عملية الولادة، ليعود المهبل إلى حالته المستقرة من جديد، وذلك من خلال تجاربهم الشخصية.

التجربة الأولى

هذه تجربة سيدة تبلغ 37 عامًا، تتحدث عن تجربتها مع الخياطة التجميلية بعد الولادة وتقول:

“لقد أنجبت طفلين ولادة طبيعية، وأثر ذلك على مظهر جسدي بشكل كبير وكان ذلك يؤرقني دائمًا خاصة في منطقة المهبل المترهل والذي تأثر بسبب ولادتي الطبيعية، مما دفعني للذهاب إلى طبيب التجميل ليتريل بعد حوالي 6 أسابيع من ولادة طفلي الأخير لإجراء غرز تجميلية في المهبل.

أول سؤال طرحته على طبيبي حينها كان: متى يلتئم الجرح التجميلي بعد الولادة؟ وأخبرني الطبيب أن فترة تعافي وشفاء الجروح تتراوح عادة بين ثلاثة إلى أربعة أسابيع تقريبًا.

الفتوكات شاهدوا أيضا :-

بعد إجراء الخياطة الجراحية، استغرق الأمر مني 3 أيام للعودة إلى أنشطتي اليومية المعتادة، وحوالي 6 أسابيع حتى يلتئم الجرح وتستعيد قدرتي على ممارسة العلاقة الزوجية، وحرصت خلال تلك الفترة على الالتزام بتعليمات الطبيب فيما يتعلق بالعناية بالجرح وتناول المضادات الحيوية اللازمة لشفائه، والآن أستطيع أن أقول لقد كانت تجربة ناجحة”.

شاهدي أيضا  متى ترجع فتحه المهبل بعد الولادة

التجربة الثانية

فتاة سعودية ذات الـ 29 عامًا حديثة الزواج، تتحدث عن تجربتها مع الخياطة التجميلية بعد الولادة، وتقول:

“كنت اعاني من اتساع المهبل بعد ولادتي، مما دفعني للذهاب إلى الطبيبة التي نصحتني بالعودة إليها مرة أخرى بعد 8 أسابيع من الولادة لإجراء خياطة تجميلية بالليزر بدلًا من الجراحة، حيث إن حالتي كانت تعتبر بسيطة ولا تحتاج إلى تدخل جراحي.

تم تحديد موعد لإجراء العملية، مما تطلب مني الذهاب إلى العيادة على مدار 4 جلسات. ويتطلب الأمر تخديرًا موضعيًا، ومن ثم يقوم الطبيب بتسليط أشعة الليزر على المنطقة المراد تضييقها من الداخل، لمدة زمنية تتراوح ما بين 20 إلى 30 دقيقة تقريبًا في الجلسة الواحدة.



بعد الانتهاء من الجلسات بدأت النتائج بالظهور، وكان الفارق الذي أحدثته الخياطة التجميلية بين ما قبل وبعد الولادة ملحوظًا، مما ترك أثرًا واضحًا على حياتي الزوجية، وثقتي بنفسي، ومظهري، لذا أستطيع أن أقول ذلك لقد كانت تجربة ناجحة”.

شاهدي أيضا  ألم عظام المهبل بعد الولادة .. الأسباب والعلاج

التجربة الثالثة

تقول سيدة البالغة من العمر 38 عامًا:

“بعد أن رأيت بعض النساء يسألون من جرب الخياطة التجميلية بعد الولادة، قررت أن أتحدث عن تجربتي مع الخياطة التجميلية بعد الولادة، أنجبت ثلاثة أطفال ولادة طبيعية، وبعد ذلك شعرت أنني بحاجة إلى الاهتمام بنفسي لأنني لم أعد كما كنت من قبل، لذلك ذهبت إلى الطبيب بعد أن أصبح عمر طفلي الصغير 6 أسابيع، بهدف إجراء خياطة تجميلية لمنطقة المهبل.

الحقيقة أنني قمت بإجراء خياطة تجميلية مع الجراحة، وأخبرني الطبيب أن فترة شفاء الجرح تستغرق ما يقرب من 3 إلى 4 أسابيع، لكن بعد ثلاثة أيام تمكنت من القيام بكل الأنشطة اليومية التي كنت أقوم بها.

بعد حوالي شهر ونصف، شفي الجرح تمامًا و استعدت قدرتي على ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجي، كما كنت حريصًا جدًا على اتباع تعليمات الطبيب فيما يتعلق بالعناية بالجروح وتناول المضادات الحيوية التي وصفها الطبيب في الوقت المحدد.

لقد كانت تجربة ناجحة حقًا وأنصح جميع النساء بالقيام بها.

التجربة الرابعة

تقول أم وليد، سيدة سعودية تبلغ من العمر 32 عامًا: بعد أن سمعت بعض النساء يسألون من جرب الخياطة التجميلية بعد الولادة، قررت أن أروي تجربتي مع الخياطة التجميلية بعد الولادة، وبعد ولادة ابني الثاني لاحظت أن منطقة المهبل اتسعت بشكل كبير.

شاهدي أيضا  تجهيز شنطة الولادة

في البداية تفاجأت بهذا التوسيع، ومن ثم ذهبت إلى طبيبتي النسائية، ونصحتني بإجراء خياطة تجميلية بالليزر، أخبرتني أن درجة توسع المهبل بسيطة ويمكن علاجها بالليزر بدلًا من الجراحة.



وافقت على ذلك، وتم تحديد موعد الجلسة، وفعلًا ذهبت إلى العيادة في الموعد المحدد، بعد ذلك أعطاني الطبيب تخديرًا موضعيًا، ثم سلط ضوء الليزر على منطقة المهبل من الداخل، لمدة تتراوح بين 20 إلى 30 دقيقة تقريبًا، على مدار 4 جلسات، وبعد انتهاء الجلسات لاحظت النتائج وكان الفرق واضحًا بين قبل وبعد الخياطة التجميلية.

هذا ما أعاد لي ثقتي بنفسي وبجسدي، وتحسنت علاقتي الزوجية مع زوجي، إنها تجربة رائعة وناجحة للغاية وأوصي بها الجميع.

لكل امرأة تحمل همًا من المضاعفات التي قد تواجهها بعد عملية الولادة من التوسع الشديد في المهبل، بعد أن عرضنا لكي سيدتي تجارب بعض السيدات التي خضن نفس التجربة، الحل هو إجراء عملية الخياطة التجميلية على يد طبيب مختص حتى تستعيدي شكل وحجم مهبلك من جديد.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *