الطفولة

أسباب النهجان وعلاجه عند حديثي الولادة



يتسبب نهجان الأطفال وخاصة حديثى الولادة في حالة من القلق البالغ عند الأم مما يجعلها تبحث عن أسباب النهجان وعلاجه عند حديثي الولادة وخاصة في حالة خروج أصوات مختلفة عند التنفس أو إيجاد صعوبة في التنفس والتوقف بين النفس والآخر وتحديد ما إذا كان الأمر طبيعي أو مؤشراً لوجود مشكلة عند الطفل لذلك سوف نقوم بشرح الأسباب الشائعة لحدوث النهجان لحديثي الولادة وكيفية علاج الأمر.

أسباب النهجان

يعد اختلاف طبيعة تنفس الطفل حديث الولادة عن الأطفال الأكبر أو البالغين من الأمور العادية لعدة أسباب مثل

  • تناول الطفل الرضاعة الطبيعية، والتي قد تكون السبب انسداد انف الرضيع وصعوبة التنفس مع خروج أصوات مختلفة من الطفل أثناء الرضاعة.
  • صعوبة التنفس عند الرضاعة وتحول بشرة الطفل إلى اللون الأزرق وحركة الصدر بشكل كبير وسريع وغير منتظم تدل على وجود صعوبة في التنفس ويجب مراجعة الطبيب المختص فوراً.
  • كما يحدث النهجان عند الطفل في حالة الرضاعة الطبيعية بسبب الأوضاع الخاطئة في الرضاعة مع كثرة الحليب المتدفق.
  • صغر مسارات التنفس لدى حديثي الولادة عن الطبيعي وسهولة انسدادها.
  • عدم التطور الكافي لديهم الخاص بعملية التنفس وعدم القدرة على استخدام الرئتين وعضلات التنفس بشكل صحيح.
  • ليونة جدار الصدر بشكل أكبر وتكوينه من الغضاريف.
  • وجود سائل في مجرى الهواء والحويصلات الهوائية بعد الولادة، والطبيعي في الأمر أن يختفي هذا السائل بمجرد الولادة مع أول نفس طبيعي للطفل خارج رحم الأم ولكن بقاء جزء من هذا السائل يسبب صعوبة التنفس المؤقتة تلزم دخول الطفل الحضانة لتلقي الاكسجين والمحاليل اللازمة لاستقرار تنفس الطفل لفترة قصيرة من 2-3 أيام على الأكثر، مع ضرورة عمل أشعة على الصدر للتأكد من عدم عدوى بكتيرية أو الإصابة بالتهاب رئوي.
  • وجود عوامل وراثية للمشكلة من إحدى الأبوين أو الإخوة الأكبر.
  • معاناة الأم من داء سكري الحمل.
  • التعرض للولادة المبكرة.
  • الولادة القيصرية قد تتسبب في سرعة تنفس الطفل.
  • الإصابة بالحمى أو الالتهاب الرئوي أو التقاط الطفل عدوى بكتيرية تؤثر على الجهاز التنفسي.
شاهدي أيضا  أفضل شامبو للاطفال بالسعودية ماينشف الشعر

علاج النهجان

يعتمد التخلص من حالات النهجان عند الطفل على السبب الرئيسي في صعوبة التنفس مثل

انسداد الأنف

يتم استخدام محلول ملحي في أنف الطفل بغرض تسليك الأنف وإزالة الإفرازات المسببة لصعوبة التنفس ويتم ذلك بعد إضافة المحلول ب 1-2 دقيقة.

وجود السوائل في الرئتين وحالات العدوى

يتم تحديد نوع العدوى أو التهاب الرئتين المسبب لصعوبة التنفس والنهجان وذلك لتحديد العلاج المناسب تحت إشراف الطبيب المختص واستخدام المضاد الحيوي المخصص لها.

  • دخول الطفل إلى الحضانة وتلقي الاكسجين اللازم حتى زوال هذه السوائل والتنفس بشكل طبيعي.

وضعية الرضاعة وتدفق الحليب



  • يتم ضبط تدفق حليب الأم إلى الرضيع والتحكم في الكمية التي يمتصها الطفل عن طريق ضبط وضع الرضاعة ورفع الطفل قليلاً على ثدي الأم حتى تكون الجاذبية ضد خروج الحليب، ومن أفضل الأوضاع هي أن تكون رأس وحلق الطفل أعلى من حلمة الثدي.
  • عمل فواصل أثناء الرضاعة وتكرار تجشؤ الطفل لتجنب ابتلاع المزيد من الهواء أثناء الرضاعة.
  • العمل على اختيار أوقات استرخاء الطفل ونعاسه حتى يرضع بلطف أكثر وكمية أقل.
  • تقليل كمية الرضاعة مع زيادة عدد المرات.

تعد أسباب النهجان وعلاجه عند حديثي الولادة من الأمور الطبيعية البسيطة التي تتطلب بعض الإجراءات البسيطة لتحسين حالة الطفل أو استشارة الطبيب في بعض الحالات التي تتطلب الرعاية الطبية لذلك يجب متابعة الطفل خلال الأيام الأولى من الولادة وملاحظة أي تغيرات قد تظهر عليه وعلاجها سريعاً.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.